الأحد، 23 سبتمبر، 2012

البنية التحتية المهترءة في الجزائر ...من يتحمل المسؤولية

بحكم نحن الجزائريين نتطلع دائما الى الرقي و أن نرى بلدنا من بين أحسن البلدان في العالم رغم المشاكل الكثيرة التي تعترضنا بحكم تخلف بلدنا في العديد من المجالات و هدا التخلف ناتج عن عدة أسباب و التي تظهر خاصتا في الاستعمار الدي اباد هويتنا و جعلنا نرزخ في التخلف و السبب الثاني هو وقوعنا في قارة متخلفة اجمالا 
و من بين المشاكل التي اردت ان اتكلم عليها هي البنية التحتية المهترئة اجمالا و خاصتا التي يراها كل الناس يوميا سواء في تنقلهم الى العمل و التنزه حيث نجد الارصفة مهترئة و الصالح فيها يكون مصنوع من مواد هشة حيث ادا كان الشخص يتنزه يشعر بالاشمئزاز عوض الشعور بالسعادة و الترفيه عن النفس و العكس عند غيرنا من الدول الاروبية تجد ارصفتها موضوعة في احسن حلة بالاضافة الى نظافتها و صلابتها .......و انا بحكم معرفتي في هدا المجال نجد المشكل عند المقاولين الدين مازالوا يستعملون المواد القديمة جدا و   و لم يصل تفكرهم بعد الى ان الاولوية هي الجودة قبل كل شيء اخر لدلك ينبغي على المهتمين بهدا المجال التكتل في جمعيات لكي نرتقي بهدا المجال و حتى نشعر باننا اضفنا شيء من اجل بلدنا ..انتظر تعليقاتكمو لم تصلهم التكنولوجيا بعد 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق